قوات الأسد تتكبد خسائر بشرية ومادية جديدة على محور الكبينة بريف اللاذقية

22.آب.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

تمكنت فصائل الثوار، اليوم الخميس، من التصدي لثلاث محاولات تقدم لقوات الأسد على محور الكبينة بريف اللاذقية الشمالي.

وأوقعت الفصائل خلال الاشتباكات العديد من قوات الأسد بين قتيل وجريح، بينهم ضابط، كما تمكنت من إعطاب تركس مجنزر.

وترافقت المعارك مع غارات جوية وقصف مدفعي وصاروخي عشوائي من قبل قوات الأسد على محاور الاشتباك، حيث سقط صاروخ على مجموعة تابعة لقوات الأسد عن طريق الخطأ، ما أدى لمقتل وإصابة عدد من أفرادها.

وكانت الفصائل قد تمكنت من التصدي لثمان محاولات تقدم لقوات الأسد على ذات المحور يوم أمس، ودمرت دبابتين.

والجدير بالذكر أن جبهات الكبينة كبدت قوات الأسد خلال الأشهر الماضية خسائر بشرية كبيرة، حيث سقط المئات من عناصرها بين قتيل وجريح، فضلا عن تدمير العديد من الآليات العسكرية وقواعد إطلاق الصواريخ المضادة للدروع.

وتكتسب منطقة الكبينة أهمية استراتيجية كبيرة لكونها منطقة مرتفعة، حيث تضم جبال تشرف على منطقتي سهل الروج في إدلب، وسهل الغاب في ريف حماة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة