قوات الأسد تستهدف فريق الدفاع المدني بخان شيخون وتصيب عنصرين بينهم ناشط إعلامي

07.أيلول.2018

استهدفت قوات الأسد المتمركزة بريف إدلب الشرقي مساء اليوم، فريق الدفاع المدني التابع لمركز خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، خلال قيام الفريق بإطفاء حريق شمال المدينة خلفه قصف الطائرات الحربية الروسية.

وأفادت مصادر في الدفاع المدني أن فريقها وخلال قيامه بإطفاء الحريق تعرض لقصف صاروخي من الراجمات المتمركزة بريف إدلب الشرقي، كانت الصواريخ محملة بقنابل عنقودية، ما أدى لإصابة اثنين من عناصر الفريق بينهم الناشط الإعلامي "أنس الدياب" وعنصر آخر، فيما تسبب القصف بتضرر سيارة الإطفاء التابعة للمركز.

وشهدت مناطق ريف إدلب الجنوبي منذ فجر اليوم تصعيد من القصف الجوي الروسي على مدينة خان شيخون وأطراف الهبيط وتل عاس وكفرعين وكفرزيتا، خلفت عدد من الإصابات بين المدنيين وتضرر كبير في الممتلكات.

هذا وتعرض مركز الدفاع المدني في بلدة التمانعة يوم أمس لقصف جوي روسي مباشر من الطائرات الحربية، تسببت في إخراج المركز عن الخدمة بعد تدميره بالكامل، حيث تعتبر مراكز الدفاع المدني والمشافي وطواقم الإسعاف هدف مشروع لروسيا والنظام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة