قوات الأسد تواصل قصف خان شيخون وتوقع شهيد.. ومجلسها يدين صمت الفصائل والضامن التركي

16.شباط.2019

متعلقات

كررت قوات الأسد والميليشيات التابعة لها اليوم السبت، قصف مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، بعد يوم من قصف عنيف تعرضت له المدينة في أعقاب مؤتمر سوتشي 4 بين الضامنين، تسبب بمجزرة كبيرة يوم أمس.

وقال نشطاء إن مدنياً استشهد اليوم وجرح آخرون، بقصف مدفعي لقوات الأسد والميليشيات التابعة لها استهداف الأحياء السكنية في المدينة، في وقت تتواصل عمليات القصف وسط حالة شلل كاملة في أرجاء المدينة.

وكان طالب مجلس مدينة خان شيخون في بيان له يوم أمس، باتخاذ كافة الإجراءات الرادعة من قبل الفصائل العسكرية وذلك باستهداف المواقع العسكرية لمليشيات نظام الأسد، مستنكراً عدم إيفاء الضامن التركي بالتزاماته وتعهداته بحماية المناطق المحررة من القصف والذي أدى إلى هذه المجزرة اليوم وغيرها من المجازر في أنحاء المناطق المحررة.

وشدد المجلس المحلي أنه على المجتمع الدولي التدخل لحماية المدنيين في المناطق المحررة من القتل الممنهج وارهاب الدولة الذي يقوم به نظام الأسد بحق المدنيين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة