طباعة

قوات الحماية الشعبية تحرق منازل المدنيين في "تل رفعت" شمال حلب

20.آذار.2019
جانب من تصاعد الدخان من المدينة
جانب من تصاعد الدخان من المدينة

متعلقات

أحرقت قوات الحماية الشعبية منازل المدنيين في مدينة تل رفعت بريف حلب الشمالي، وذلك بالتزامن مع التجهيز للاحتفالات الكردية بعيد النيروز.

ويحتفل الأكراد بعيد النيروز في الحادي والعشرين من شهر آذار/مارس من كل عام، ويعدّونه عيدا مقدسا.

وجاء قيام قوات الحماية الشعبية الكردية بحرق منازل المدنيين في مدينة تل رفعت بعدما قامت بسرقتها ونهبها خلال الأعوام الماضية، وذلك عقب نجاحها في تهجير أهلها قسرا نحو مخيمات النزوح في الشمال السوري.

والجدير بالذكر أن قوات سوريا الديمقراطية سيطرت على مدينة تل رفعت وعدة قرى في محيطها شمال حلب في منتصف شهر شباط/فبراير من عام 2016، حيث استغلت حالة الضعف وحالة التشتت التي كانت تعاني منها كتائب الثوار آنذاك، وساهم العدو الروسي في تمكن عناصر "قسد" من السيطرة على المدينة، إذ شنت الطائرات الحربية الروسية عشرات الغارات الجوية على أحياء المدينة وقرى أخرى في محيطها.

وللعلم فإن تقدم قوات سوريا الديمقراطية "التي تشكل قوات الحماية الشعبية أساسها" في ريف حلب الشمالي حينئذ تزامن مع تمكن قوات الأسد من فك الحصار عن بلدتي نبل والزهراء الشيعيتين، وكان الثوار ولا يزالون يعانون من هجمات مركزة من قوات الأسد وقوات سوريا الديمقراطية وعناصر تنظيم الدولة في آن واحد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير