قوات "شيخ الكرامة" تحذر من غدر النظام وملاحقة شباب السويداء للتجنيد

12.كانون2.2019
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

متعلقات

حذرت قوات "شيخ الكرامة" نظام الأسد من ملاحقة شبان محافظة السويداء بهدف سوقهم إلى الخدمة العسكرية، أو اعتقالهم دون وجه حق.

وقالت الحركة في بيان لها، أمس الجمعة: "نحذر مجدداً من أي اعتداء على أبناء الجبل يهدف لسوق الأبرياء منهم عنوة إلى أماكن ينخرها الفساد ويسودها الظلم والرشوة والمحسوبيات واعتقالهم دون وجه حق ونعتبر أي خطوة مماثلة هي ضرب لاستقرار وأمان المحافظة فلا يولد العنف إلا العنف".

واعتبرت الحركة في بيانها أن موقفها يندرج تحت حرية الرأي وتقرير المصير مشيرة إلى أنه حق من حقوق الإنسان وتضمنه له كافة المواثيق والعهود الدولية، مشددة على "نصرة للمظلوم وعلى نهج الدفاع عن كرامة المحافظة وحماية أي ظاهرة شعبية يتبناها أبناء الجبل لصون كرامتهم وحقوقهم في بلدنا الأم سوريا".

وعبرت الحركة عن رفضها "الانجرار وراء أي مشروع سياسي"، مشيرة إلى أنها لسيت مؤيدة ولا معارضة ولا تحمل أي عداء تجاه مكونات الشعب السوري.

وأوضحت الحركة "أنه ليس لدينا أي مشكلة في تطبيق القانون العادل فوق الجميع بدون أي استثناء ولكن مع مراعاة مطالب وهواجس أبناء الجبل وكرامتهم ومنها قضية التخلف عن الخدمة التي تعتبر ظاهرة شعبية منذ عدة سنوات، ولها أسبابها وقضية الاعتقالات التعسفية وزج المواطنين في أقبية جهات استخباراتية فاسدة ومعاملتهم معاملة غير أخلاقية وغير إنسانية".

وجددت الحركة تأكيدها على أنها لن تكون "غطاء للمجرمين والفاسدين، مهيبةً بجميع أبناء المحافظة أن من يريد الالتحاق للخدمة بنفسه فهذا شأنه".

وتعتبر حركة "رجال الكرامة"، القوة المناهضة لعمليات تجنيد الشباب في صفوف قوات النظام، ودأبت خلال السنوات الماضية، على تأمين الحماية لهم.

وتمكنت قوات النظام في العام 2015 من قتل قائد الحركة، الشيخ أبو فهد وحيد البلعوس، في تفجيرات ضربت مدينة السويداء، وأسفرت عن مقتل العشرات من المدنيين وعناصر الحركة، وفق "بلدي نيوز".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة