طباعة

كتائب الثوار تفجر مبنى في حلب القديمة ... و قوات الأسد تقصف مواقعها بالخطأ

24.نيسان.2015

تمكنت كتائب الصفوة الإسلامية وبالتعاون مع الفوج الأول من تدمير مبنى العلم الذي تتحصن في قوات الأسد في حي الجديدة بمدينة حلب القديمة ، علما أن هذا المبنى يعد من اهم المباني التي تتحصن فيها قوات الاسد و ذو موقع هام لكونه يعد احد خطوط الدفاع الأولى لنظام الأسد في المنطقة ،وكان العناصر الذين يتمركزون بداخله يرصدون تحركات الثوار ويستهدفونهم بالقناصات وبالرشاشات الثقيلة .

و افادت عدة مصادر أن عدد القتلى من عناصر الأسد بلغ 15 قتيلا ، وهو الأمر الذي دفع قوات الاسد في الخطوط الخلفية لقصف المناطق المحيطة بصواريخ من نوع "فيل" بشكل جنوني ، و لعل ما يثبت ذلك هو إستهدافهم لمواقعهم في حيي السيد علي والحميدية بالخطأ .

و تبع هذا التفجير إشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد ، و تجدر الإشارة إلى أن التفجير تم عن طريق حفر نفق اسفل المبنى ومن ثم تفخيخه وتفجيره ، علماً أن عملية حفر النفق إستمرت ما يقارب 29 يوما .

و متابعة لأخبار حلب فقد خرجت مظاهرات في احياء السكري و الصاخور والصالحين رددت شعارات حيت إنتصارات الثوار في إدلب وطالبت بتوحد الثوار في حلب لتحريرها .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

صور متعلقة