كبير محققي الأمم المتحدة يدعو لتشكيل محكمة دولية لـ"داعش"

29.تموز.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

دعا رئيس فريق تحقيقات الأمم المتحدة حول جرائم تنظيم "داعش"، إلى تشكيل محكمة دولية لمحاسبة أعضاء التنظيم والاستماع إلى ضحاياه، وذلك على غرار محكمة "نورنبيرغ" التي أنشئت لمحاكمة مجرمي الحرب النازيين في ألمانيا.

وأكد كريم خان، الذي يقود تحقيقات الأمم المتحدة حول جرائم تنظيم "داعش"، على ضرورة تشكيل محكمة "نورنبيرغ" جديدة، لكن هذه المرة للاستماع إلى ضحايا التنظيم و"تفكيك" عقيدته.

ويقود خان فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة لتعزيز المساءلة عن الجرائم المرتكبة من قبل تنظيم "داعش"، ومنذ العام الماضي يجول هذا المحامي البريطاني العراق مع نحو 80 شخصاً من أجل جمع الأدلة والشهادات.

وقال خان لفرانس برس إن تنظيم "داعش": "لم يكن عصابة أو جماعة متمردة متنقلة، كانت جانبا غير معتاد" بالنسبة للعدالة الدولية، كما لفت إلى أنه لم يكن لدى التنظيم أي محرمات، ويضيف: "من كان يعتقد أنه سيرى في القرن الحادي والعشرين، عملية صلب، إحراق رجال أحياء في أقفاص، واستعباد جنسي، وإلقاء رجال من الأسطح وقطع رؤوس؟"، وكل ذلك تحت أعين الكاميرات".

وشدد خان أنه رغم ذلك الرعب، تلك الجرائم "ليست جديدة (...) الجديد مع داعش هو الأيديولوجية التي تغذي الجماعة الإجرامية"، "مثل النازيين" من قبلهم.

وقد تمت محاكمة النازيين في ألمانيا في نورمبيرغ عام 1945 و1946 في أول محكمة دولية في التاريخ أنشئت لمحاكمة مجرمي الحرب النازيين المسؤولين عن عمليات قتل يهود بشكل منهجي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة