كتائب الثوار وهيئة تحرير الشام تصد هجمات لقوات الأسد بريف حماة الشرقي

05.كانون1.2017
جانب من الاشتباكات بريف حماة الشرقي
جانب من الاشتباكات بريف حماة الشرقي

تمكن الثوار وهيئة تحرير الشام اليوم من صد محاولات تقدم قوات الأسد على عدة محاور بريف حماة الشرقي، وكبدوا المهاجمين خسائر مادية وبشرية.

وذكرت وكالة إباء التابعة لهيئة تحرير الشام أن عناصر الهيئة تمكنوا من قتل أكثر من 20 عنصرا من قوات الأسد بينهم ضابط برتبة مقدم، وعطبوا رشاش عيار 23 مم، وذلك خلال صد محاولات تقدمهم على محور قريتي بليل وربدة بالريف الشرقي، حيث جرت اشتباكات عنيفة دامت أكثر من خمس ساعات.

وكانت الهيئة تمكنت يوم أمس من قتل أكثر من 15 عنصرا من قوات الأسد بالإضافة لتدمير دبابة لهم أثناء محاولة تقدم فاشلة على نفس المحور.

وتمكن عناصر الثوار وهيئة تحرير الشام اليوم من صد محاولات تقدم قوات الأسد والميليشيات الشيعية المساندة لها على قريتي الرهجان والشاكوسية بالريف الشرقي، وقتلوا وجرحوا عدد من العناصر واغتنموا أسلحة خفيفة وذخائر، وجرت اشتباكات عنيفة بين الطرفين أيضا على جبهة قرية "البليل"، وتعرضت القرية ومحاور الاشتباك لقصف جوي من قبل الطيران الروسي بالقنابل العنقودية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة