لأن اللاجئون جاؤوا هربا منه وليس من تنظيم الدولة .... ميركل: لا يمكن أن يكون الأسد حليفنا

18.تشرين2.2016

قالت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إن بشار الأسد، لا يمكن أن يكون حليفاً لبلادها، وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس الأميركي باراك أوباما، عقب لقائهما في العاصمة الألمانية برلين.

وقالت ميركل، إن "الأسد، قصف شعبه بشكل مخيف جداً، مستخدماً البراميل المتفجرة"، وأكدت على أن الأسد يتحمل مسؤولية المأساة الإنسانية التي تشهدها مدينة حلب.

وأشارت إلى أن "معظم اللاجئين القادمين إلى ألمانيا هربوا من ممارسات الأسد بحقهم".

وأضافت المستشارة الألمانية: "معظمهم (اللاجئين) جاؤوا إلى هنا هرباً من الأسد، وليس من تنظيم داعش، لذلك لا يمكن للأسد، أن يكون حليفاً من وجهة نظري الشخصية".

وأعربت عن أسفها حيال رحيل الرئيس الأميركي باراك أوباما، بعد أيام معدودة، بسبب انتهاء فترة ولايته.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة