لافروف: إطلاق واشنطن لعناصر داعش في سوريا "جريمة"

29.نيسان.2019
لافروف
لافروف

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الاثنين، أن قيام الأمريكيين بإطلاق سراح الإرهابيين المحتجزين في سوريا سيكون جريمة، في إشارة إلى عناصر داعش الذين تحتجزهم "قسد" في معسكراتها.

وقال لافروف عقب مباحثاته مع وزير خارجية بنغلاديش، عبد الكلام مؤمن، في موسكو:" تتجلى المعايير المزدوجة في حقيقة أن زملاءنا الغربيين —الأوروبيين في المقام الأول- وأيضا في أجزاء أخرى من العالم، لا يريدون استقبال الإرهابيين الأجانب الذين قام الأمريكيون والأكراد بأسرهم في الضفة الشرقية من الفرات. هناك خلاف، الأمريكان يهددون بإطلاق سراحهم، وهو ما سيكون جريمة فظيعة، على ما أعتقد. الأوربيون، الذين يحمل هؤلاء المجرمون جنسية بلادهم، يرفضون استقبالهم".

وأضاف لافروف: "آخر ما سمعته هو محاولة إقناع القيادة العراقية بنقلهم إليهم. كما تعلمون، الأمر لم يعد مضحكا".

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت سابق الدول الأوروبية إلى "استعادة" عناصر من تنظيم "داعش"، الذين تم أسرهم في سوريا وتقديمهم للمحاكمة، لكن حتى الآن لم يوافق أحد على ذلك.

وفي وقت سابق كشف البيت الأبيض، أن قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة أسرت نحو ألف مسلح من تنظيم "داعش" ، ينتمون لـ 40 دولة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة