لافروف: خطة مناطق خفض التصعيد سارية وفق اتفاق الأستانة!!!!

01.نيسان.2018
وزير الخارجية الروسي، "سيرغي لافروف
وزير الخارجية الروسي، "سيرغي لافروف

متعلقات

أكد وزير الخارجية الروسي، "سيرغي لافروف"، أن خطة مناطق خفض العنف في سوريا، سارية وفق الاتفاق المبرم بين الدول الضامنة لمسار محادثات أستانا (تركيا وإيران وروسيا)

وقال لافروف في مؤتمر صحفي مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى سوريا، "ستيفان دي ميستورا"، أن مناطق خفض العنف باقية على ما هي عليه في الوقت الراهن، ولن يجري اي تعديل عليها.

وأضاف لافروف، أنه تم تشكيل المنطقة الجنوبية بمشاركة روسيا والولايات المتحدة والأردن، ولا توجد خطة على الأقل في الوقت الراهن حول زيادة عدد هذه المساحات.

وأشار لافروف الى أهمية اللقاء الذي جمعه بالمبعوث الأممي، قبيل انعقاد القمة الثلاثية بين روسيا وتركيا وإيران، في 4 أبريل/ نيسان المقبل في العاصمة التركية أنقرة.

وأعلنت الرئاسة التركية، أمس السبت، عن قمة ثلاثية ستجمع رؤساء الدول الضامنة للأستانا، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بنظيريه الروسي فلاديمير بوتين، والإيراني حسن روحاني، في الرابع من أبريل/نيسان المقبل.

وأكد لافروف، على أهمية الاجتماع مع دي ميستورا وفريقه، مع الأخذ بعين الاعتبار دور روسيا وإيران وتركيا، في القضاء على فلول التنظيمات الإرهابية، وتحسين سير عملية وقف إطلاق النار وتوطيده، وخلق فرص لإيصال المساعدات الإنسانية بشكل أكثر فاعلية.

وتوصلت الدول الضامنة للأستانا لاتفاق مناطق خفض العنف، التي تضم مناطق جنوبي سوريا، وريف حلب الغربي وريف حماة الشمالي ومحافظة اللاذقية ومحافظة إدلب، وتضم الغوطة الشرقية.‎

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة