لافروف يبحث مع وزير الخارجية القطري الوضع في سوريا وليبيا

25.تشرين1.2020

قالت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها، إن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، بحث هاتفياً، الوضع في ليبيا وسوريا مع وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني.

وجاء في البيان: "تم تبادل وجهات النظر حول قضايا الشرق الأوسط الراهنة مع التركيز على الوضع في ليبيا وسوريا. وتم التأكيد على الدعم المتبادل للحفاظ على حوار منتظم بين موسكو والدوحة من أجل التوصل إلى تسوية سياسية شاملة لهذه النزاعات الإقليمية وغيرها".

وشدد الجانبان على أهمية مواصلة الخطوات الهادفة لضمان مزيد من التطوير التدريجي للعلاقات الثنائية الروسية القطرية على أساس الاتفاقات ذات الصلة التي تم التوصل إليها في وقت سابق على أعلى مستوى.

يأتي ذلك في وقت قالت مصادر إعلام روسية، إن المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون، وصل إلى دمشق لبحث سبل استئناف مباحثات "اللجنة الدستورية"، ومن المقرر أن يلتقي بيدرسون وزير الخارجية في حكومة النظام وليد المعلم اليوم الأحد.

وكانت طالبت الولايات المتحدة، النظام السوري والمعارضة، بسرعة الاتفاق على توقيت الجولة المقبلة لاجتماع اللجنة الدستورية في مدينة جنيف، وجدول أعمالها، رغم أن جميع الجولات السابقة لم تتوصل أي نتائج.

وجاء الطلب الأمريكي جلسة لمجلس الأمن الدولي، عقب إفادة مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسن، بأن الجولة الثالثة من مفاوضات لجنة الدستور التي انعقدت من 24 إلى 29 أغسطس/ آب الماضي، "لم تسفر عن اتفاق بشأن جدول أعمال الجولة المقبلة".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة