لبحث الإنسحاب الأمريكي من سوريا..بومبيو سيلتقي نتنياهو في البرازيل

28.كانون1.2018

من المقرر أن يغادر بنيامين نتنياهو، في وقت لاحق الخميس، إلى البرازيل في أول زيارة يقوم بها رئيس وزراء إسرائيلي لهذا البلد لحضور حفل تنصيب الرئيس جاير بولسونارو.

وقال مسؤول إسرائيلي إن نتنياهو سيجري أيضا محادثات مع وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو على هامش حفل التنصيب في الأول من يناير/ كانون الثاني في برازيليا، وسيلتقي بولسونارو بعد ظهر الجمعة في ريو دي جانيرو، وفقا للمسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه.

ونتنياهو الذي اجتمع مرارا مع وزير الخارجية الأميركي، تربطه علاقة جيدة جدا بالرئيس الأميركي دونالد ترامب، وهو كان أبدى سروره لقراره سحب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي المبرم بين القوى العظمى وإيران ونقل السفارة الأميركية إلى القدس.

ومنذ توليه رئاسة الولايات المتحدة قبل عامين تقريباً، فرح القادة الإسرائيليون من سلسلة قرارات اتخذها ترامب دعماً لهم، لكن قراره الأخير سحب جيشه من سوريا ليس واحداً منها.

ويبدو أن اجتماع نتنياهو مع بومبيو سيشمل محادثات حول سورية في أعقاب قرار ترامب سحب 2000 جندي أميركي من هناك.

وأعلن نتانياهو رسميا أنه يحترم قرار ترامب سحب الجيش الأميركي من سوريا، لكنّ هذه التصريحات العلنية تخفي مخاوف من محاولة إيران استغلال الغياب الأميركي في سوريا التي تمزقها الحرب.

ووجهت إسرائيل مئات الضربات الجوية في سوريا ضد ما تقول إنها أهداف عسكرية إيرانية وشحنات أسلحة متطورة لحزب الله.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة