لجنة للمصالحة تجتمع في البوكمال لإنهاء التوتر بين ميليشيات "إيران والأسد"

01.أيلول.2018
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أكدت مصادر إعلام محلية في دير الزور، أن اجتماعاً لأعضاء لجنة المصالحة عقد في مدينة البوكمال لحل الخلاف الحاصل بين ميليشيا الحشد الشعبي العراقي من جهة و ميليشيا الدفاع الوطني و الفرقة الرابعة من جهة أخرى، وفق "فرات بوست".

واندلعت اشتباكات قبل أيام بين عناصر من ميليشيات "حزب الله" ولواء فاطميون الأفغاني و الحشد الشعبي العراقي من جهة و الدفاع الوطني و درع الامن العسكري من جهة أخرى، في مدينة البوكمال شرقي المحافظة.

وبينت شبكة "فرات بوست" أن توتراً أمنياً يسود ريف دير الزور الشرقي و مدينة العشارة خصوصاً خلال الأيام الماضية على خلفية الاشتباكات دفع المدنيين للالتزام بمنازلهم على خلفية الاشتباكات.

وبينت أن عناصر تابعين لحزب الله اللبناني يستقلون سيارة قاموا بقتل عمر فؤاد العواد أحد عناصر الدفاع الوطني مساء يوم الخميس الماضي قرب مسجد جبر وسط مدينة العشارة و تم تشييعه يوم أمس، سبق ذلك قيام حاجز حزب الله اللبناني بالاعتداء على خضر الكوان أحد عناصر الدفاع الوطني و مصادرة سلاحه ليقوم عناصر الدفاع الوطني بالاعتداء على عنصرين من الحزب و إطلاق النار على أحدهم بقدمه، ليرد عناصر حزب الله و يقتلون عمر فؤاد بطلقتين بالرأس.

ويتمركز عناصر حزب الله اللبناني في حي العلوة "الجرف" في مدينة العشارة، في وقت تسعى إيران الداعم الأبرز لتلك الميليشيات لتميكن قوتها في المنطقة، تسبب تلك بوجود منافسة كبيرة مع الميليشيات المحلية التي وصلت لمرحلة الصدام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة