لرفضهم حضور مظاهرة ضد تركيا .. "الإدارة الذاتية" تفصل عدداً من أئمة المساجد بالقامشلي

14.آب.2019

أصدر مايسمى "مؤتمر المجتمع الاسلامي الديمقراطي" التابع للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، أمراً إدارياً، يقضي بفصل عدداً من خطباء وأئمة المساجد في مدينة القامشلي وتعيين أخرين بدلا منهم، معللة أن سبب الفصل هو حفاظاً على المصلحة العامة.

وجاء قرار الفصل بأمر اداري صادر عن مؤتمر المجتمع الاسلامي الديمقراطي لكل مسجد موقع ومختوم بختم مجلس القامشلي الديني والرئاسة المشتركة لمؤتمر الإسلام الديمقراطي بتاريخ 6 اغسطس الجاري.

ونقل موقع "جسر" عن مصادره أن سبب فصل هؤلاء الأئمة من مساجد مدينة القامشلي يعود إلى عدم حضورهم لمظاهرة وخيمة اعتصام دعا إليها مؤتمر الإسلام الديمقراطي بتاريخ 5 اغسطس الجاري بحي “السياحي” في مدينة القامشلي للتنديد بـ "التدخل التركي في شرق الفرات".

وشهد مسجد عبيد الله القادري بمدينة عامودا قبل أيام رفع رايات الوحدات الكردية بالإضافة إلى صورة زعيم حزب الاتحاد الديمقراطي” ب ي د” عبد الله اوجلان جاء ذلك أثناء اجتماع عقدته الوحدات الكردية مع شيوخ ووجهاء عشائر كردية و عربية للحديث عن آخر التطورات المتعلقة بالمنطقة الآمنة.

وتأسس مؤتمر المجتمع الاسلامي برعاية الإدارة الذاتية في شهر نيسان الماضي، حيث عقد مؤتمره التأسيسي الأول في مدينة رميلان للعناية بالأمور الدينية الاسلامية في المناطق التي تسيطر عليها الإدارة الذاتية كما تم انشاء جامعة تحمل اسم جامعة الاسلام الديمقراطي مقرها مدينة القامشلي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة