للجمعة الثانية على التوالي .. الأردنيون ينتفضون نصرة لـ ي”حلب"

16.كانون1.2016
من المسيرة التي خرجت في معان الأردنية
من المسيرة التي خرجت في معان الأردنية

خرج العديد من الأردنيين للجمعة الثانية على التوالي في مسيرة نصرة لمدينة حلب وتنديدا بالمجازر التي يرتكبها نظام الأسد والميليشيات الشيعية الإيرانية في المدينة بشكل خاص وفي سوريا عموما.

فبعد أن خرجت مسيرة يوم الجمعة الماضي الموافق للتاسع من الشهر الجاري من الجامع الحسيني وسط العاصمة عمان، خرجت اليوم مسيرة حاشدة في مدينة معان جنوب الأردن بعد صلاة الجمعة.

وطالب المشاركون كافة الدول العربية والإسلامية بضرورة التحرك الفوري لإيقاف القصف وإنهاء الحصار المفروض على المدنيين من قبل نظام الأسد والميليشيات الإيرانية.

كما وردد المشاركون هتافات طالبت بنصرة الشعب السوري ورددوا شعارات أيضا كـ "يا حلب حنا معاكي للموت" و "عاشت سوريا ويسقط بشار الأسد".

وردد المشاركون أيضا هتافات طالبت بطرد سفير نظام الأسد من المملكة "من معان اسمعها مرا يا سفير اطلع برا".

وخرجت أيضا مظاهرة في الطفيلة، وندد المشاركون بـ"الهجمة الشرسة الموجهة للأشقاء في حلب والتي تسببت بمقتل الآلاف من العزل وتشريد عدد كبير منهم".

والجدير بالذكر أن العشرات من الأردنيين خرجوا قبل أسبوع من أمام المسجد الحسيني الذي يعد من أقدم مساجد العاصمة عمان، ورددوا شعارات طالبت بنصرة مدينة حلب المحاصرة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة