لليوم الثاني على التوالي كسر "الهدنة" مستمر.. خمسة شهداء في ادلب نتيجة غارة للعدو الروسي

13.حزيران.2016

استشهد خمسة مدنيين و أصيب عشرة آخرون نتيجة تجدد القصف الجوي من العدو الروسي على مدينة ادلب التي لن تنتهي بعد من لملمة جراح مجزرة يوم أمس و التي راح ضحيتها ٣٨ شهيداً.

و عاود العدو الروسي شن غاراته عل مدينة ادلب لليوم الثاني على التوالي، مستهدفاً مركز طبي في محيط مبنى مديرية التربية في مدينة إدلب بغارة جوية، خلفت خمسة شهداء و عشرة جرحى.

و تعرضت مدينة ادلب يوم أمس لقصف عدواني من روسيا استهدف مركز المدينة و السوق الرئيسي فيها متسبب باستشهاد ٣٨ شهيداً في أحدث حصيلة و ٥٠ حريحاً ، في مشهد تقشعر له الأبدان بعد تحول جثامين الشهداء إلى فحم نتيجة احتراقها و تمزقها .

و التصعيد الذي تشهده مدينة ادلب يأتي بعد أن أعلن جيش الفتح تجديد اتفاق الهدنة "الزبداني- الفوعة" مع الطرف الايراني، ويخضع التصعيد من قبل العدو الروسي في اطار رسالة روسية بأن لا اتفاق مع أحد إلا معها، و هو سعي لإنهاء الاتفاق بين الفتح – ايران ، تحويله لاتفاق مباشر مع روسيا .

 

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة