لمواجهة رافضي التوحد .. مظاهرات في عدد من مناطق الغوطة الشرقية

02.أيلول.2016

عمت المظاهرات عدد مناطق في الغوطة الشرقية ، اليوم الجمعة، تعبيراً عن الغضب الشعبي من التراجع الكبير على الجبهات و التي تسببت بفقد عناصر الضغط نصرة لمدينة داريا التي تم تهجيرها أهلها ، الاسبوع الفائت، الأمر الذي يحمله المدنيون للفصائل نتيجة تشتتهم و رفض التوحد.

و جابت المظاهرات مدن دوما و كفربطنا و كذلك أحياء برزة و القابون و تشرين ، و رفع خلال المظاهرات لافتات كتب عليها عبارات لاذعة انتقدت قيادات الغوطة الشرقية ، مطالبة اياهم بالتوحد أو الرحيل ، أو “انقلعوا” كما كتب على احدى اللافتات، و طالبت لافتات أخرى بفتح معركة دمشق ، في حين أشارت لافتات أخرى إلى خطورة عمليات افراغ المدن من سكانها.

وتعاني جبهات الغوطة الشرقية من خسائر متتالية ، أتت بعد الخلاف الذي اندلع بين الفرقاء فيها ، حيث تسبب بخسارة أكثر من ٢٧ قرية و بلدة ، في حين إلى الآن لم يتم حل الخلاف بشكل نهائي ولازالت السجالات متسمرة بين الأطراف دون أي دلائل على قرب حلها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة