مؤتمر "حتى لا تسرق الثورة" يخرج بوثيقة حول الرؤية السياسية ورؤية المرحلة الانتقالية في سوريا

12.حزيران.2015

أصدر مجلس قيادة الثورة السورية بياناً أوضح فيه النقاط التي تم الاتفاق عليها خلال الاجتماع الذي عقد خلال اليومين الماضين في مدينة الريحانية التركية ، تحت عنوان "حتى لا تسرق الثورة ) و التي ضم المجلس مع عدد من  الفصائل والقوى الثورية والوطنية ومنها الجبهات الست ، و الذي خصص لبحث و مناقشة ثوابت الثورة السورية و خيار الحل السياسي في سوريا .

و خلص الإجتماع وفق البيان إلى اصدار وثيقة حددت فيها ثوابت الثورة السورية ، والتوافق على مسودة حول الرؤية السياسية ورؤية المرحلة الانتقالية في سوريا . على أن يجري تطويرها من خلال ورشات عمل ينفذها مجلس قيادة الثورة بالتعاون مع القوى الثورية السياسية والعسكرية .

وطالب البيان  كافة الدول المؤثرة بعدم المراهنة على هذا النظام الساقط والفاقد للشرعية وندعوها إلى بناء جسور علاقات صحية مع الشعب السوري .

وقد ألحق بهذا البيان بيان عسكري يؤكد فيه مجلس قيادة الثورة السورية على التالي :

يؤكد مجلس قيادة الثورة السورية والقوى الوطنية على وحدة الجبهات الثورية في جميع أنحاء سوريا . ونشجب جميع محاولات التعامل مع هذه الجبهات بأي شكل من الأشكال الهادفة إلى تقسيمها جغرافياً أو بأي شكل من أشكال التقسيم . ويطالب جميع التشكيلات المعارضة عدم إدخال الجبهات العسكرية في محاصصاتها وخلافاتها السياسية والانتمائية .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة