مئات المدنيين يتظاهرون أمام النقطة التركية شرقي مورك ويقدمون مطالبهم للضامن التركي

02.حزيران.2018

متعلقات

تظاهر المئات من أهالي مدينتي اللطامنة وكفرزيتا اليوم، أمام نقطة المراقبة التركية شرقي مدينة مورك لنقل عدد من المطالب الشعبية للضامن التركي المسؤول عن المنطقة.

تمثلت مطالب الأهالي بالمطالبة بوقف فوري للقصف من قبل النظام وروسيا وعودة المهجرين إلى مدنهم وبلداتهم، والمطالبة بنشر مخافر تركية في اللطامنة وكفرزيتا، لوقف قصف النظام وحلفائه على المدينتين.

وتراجعت حدة القصف الجوي والمدفعي بشكل نسبي بريف حماة الشمالي والغربي مؤخراً، بعد أشهر طويلة من القصف المدفعي والجوي على المنطقة لاسيما مدينتي كفرزيتا واللطامنة.

وخلال الأيام الماضية زار وفد من المجالس المحلية بريف حماة نقاط المراقبة التركية شرقي مدينة مورك، ودار النقاش حول تصاعد القصف على المنطقة بعد أيام من حملة كبيرة شهدتها مدينة اللطامنة بالأسلحة الحارقة.

وكان وعد مسؤولو النقطة التركية الوفد بإبلاغ الحكومة التركية بطلب الأهالي وتفاصيل الأحداث في المنطقة، للتواصل مع الجانب الروسي الضامن للنظام والتأكيد على ضرورة وقف القصف على المنطقة

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة