ماذا لو كنتم "معتقلين" لدى الأسد .. رسالة إلى : بان كي مون - كيري - دي مستورا - حجاب...

08.شباط.2016

نشر المصمم السوري مصطفى يعقوب سلسلة من التصاميم تحاكي وضع المعتقلين السوريين في سجون نظام الأسد ، بطريقة افتراضية أن يكون أن ممن يدعون صداقة الشعب السوري و لم يقدموا على خطوة فاعلة لاطلاق سراح الآلاف الذين غيبهم الأسد في سجونه و لا يعلم عنهم شيء .

وقال يعقوب ، على صفحة على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"،فقط تخيلوا أنفسكم في مكان المعتقلين في سجون النظام, معذبين ومسلوبي الرأي...مجرد أرقام ..
مشيراً إلى أن أول خطوة للحل السياسي إن وجد هو إطلاق سراح جميع معتقلي الرأي من سجون الأسد.

وتضمنت التصاميم بوسترات لبعض الشخصيات (الصديقة) للشعب السوري, اضافة رياض حجاب بصفته الممثل الأقوى للمعارضة.

هذا و يعاني مئات الآلاف من السوريين داخل المعتقلات التابعة لنظام الأسد من كافة صنوف التعذيب و التنكيل التي في الغالب تصل إلى الموت الأقسى الذي اصطلح علىه "الموت تحت التعذيب" ، وسبق و أن نشر أحد المنشقين عن النظام "قيصر" ٥٥ ألف صورة توثق استشهاد أكثر من ١١ ألف شخص بينهم نساء و أطفال ، فيما لايزال النظام يراوغ و يتهم الجميع بالفبركة و عدم صحة أي شيء عن هذا الملف .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة