مباحثات تركية أمريكية للتنسيق شمال شرق سوريا

04.تشرين2.2018

بحث مسؤولون أتراك وأميركيون سبل تعزيز التنسيق في شمال سوريا والتخفيف من حدة التوتر والهجمات المتبادلة بين القوات التركية والميليشيات الكردية المدعومة من واشنطن.

وبحسب تصريحات لمصادر بوزارة الخارجية التركية، بحث مساعد وزير الخارجية التركي سادات أونال مع مستشار وزارة الخارجية الأميركية ديفيد هيل التطورات في شمال سوريا وسبل تعزيز التنسيق بين الجانبين ببعد البدء في تسيير دوريات عسكرية مشتركة في منبج اعتبارا من الأول من نوفمبر (تشرين الثاني) الجاري.

وفي السياق ذاته، ذكر بيان الخارجية الأميركية إن اجتماعا بين مسؤولين أميركيين وأتراك في واشنطن تناول آخر التطورات على صعيد العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية.

وأشار إلى ترحيب المسؤولين بالدوريات المشتركة، في منطقة منبج السورية، بموجب اتفاق خريطة الطريق في منبج الذي تم التوصل إليه خلال اجتماع وزيري خارجية البلدين في واشنطن في 4 يونيو (حزيران) الماضي بهدف دعم تحقيق التهدئة في منطقة منبج.

وتصاعد التنسيق بين أنقرة وواشنطن خلال الأيام الأخيرة بشأن شمال سوريا، وشاركت قوات من البلدين في أول دورية مشتركة في منبج يوم الخميس، بعد تسيير أكثر من 60 دورية بشكل مستقل منذ 18 يونيو (حزيران).

وذكر البيان أن هيل دعا إلى وضع حدٍ للهجمات المتبادلة في شمال سوريا بين القوات التركية وتحالف قوات سوريا الديمقراطية (قسد) التي تشكل الوحدات الكردية عمودها الفقري في شمال شرقي سوريا.

وكان بحث وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، مع نظيره الأميركي جيم ماتيس العلاقات العسكرية وملفات ذات اهتمام مشترك في اتصال هاتفي بينهما الليلة قبل الماضية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة