مجزرة مروعة في الغنطو جراء قصف جوي روسي استهدف المدنيين

12.شباط.2016

شن الطيران الروسي صباح اليوم عشرات الغارات الجوية بالصواريخ استهدفت بلدات ريف حمص الشمالي موقعاً مجزرة مروعة في بلدة الغنطو راح ضحيتها أكثر من 16 شهيدا من المدنيين بينهم عناصر من الددفاع المدني حيث هرعوا إلى مكان الغارة الأولى لإنقاذ المصابين فأتتهم غارة غادرة أخرى على نفس المكان ما زاد عدد الشهداء، كما سقط عشرات الجرحى بينهم حالات خطيرة جدا ما يرشح بإرتفاع أعداد الشهداء.


وقال ناشطون إن الطيران الروسي استهدف منازل المدنيين في بلدة الغنطو بصواريخ شديدة الانفجار أدت لسقوط الأبنية على رؤوس أهلها، فيما تعمل فرق الإنقاذ على إنتشالهم من تحت الأنقاض ونقلهم الى المشافي الميدانية، والجدير بالذكر أن آخر مجزرة وقعت في البلدة كانت قبل 15 يوما جراء غارات روسية استهدفت منازل المدنيين أدت وقتها لسقوط 10 شهداء وعشرات الجرحى.


كما تعرضت بلدة الدار الكبيرة لغارات جوية مماثلة أدت لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى ودمار كبير في المنازل المستهدفة.


كما شنت الطائرات الحربية والمروحية غارتها على مدينة تلبيسة وبلدة تيرمعلة أوقعت دمارا كبيرا في المناطق المستهدفة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة