مجزرة مروعة في القاطرجي ... عدد شهداء مدينة حلب فاق الأربعين

16.تشرين1.2016

واصلت حصيلة شهداء مدينة حلب بالارتفاع بعد أن ارتكبت الطائرات الروسية مجزرة في حي القاطرجي، حيث استهدفت الطائرات الحربية الروسية الحي بصاروخ ارتجاجي ذو عيار ثقيل، إذ أكد ناشطون أن القوة التدميرية للصواريخ التي استعملتها الطائرات اليوم أكبر من تلك التي استخدمت خلال الأيام الماضية.

وأكد ناشطون على أن حصيلة الشهداء في مدينة حلب بلغت حوالي أربعين شهيدا، وغالبية الشهداء ارتقوا في حي القاطرجي، إذ بلغ عددهم الـ 15 شهيدا كحصيلة أولية وغير نهائية، إذ تسبب القصف بتدمير مبنى سكني مليئ بالعوائل.

وتعمل فرق الدفاع المدني على البحث عن ناجين وعلى انتشال الشهداء من تحت الأنقاض، ويوجد تحت أنقاض المبنى المدمر العديد من الأشخاص، وتمكن الدفاع المدني من إنقاذ طفل.

كما وأغارت الطائرات الروسية والأسدية على أحياء الميسر والشيخ سعيد والسكري وباب النصر وكرم النزهة والمشهد والشيخ فارس والقطانة والحيدرية، ما أدى لارتقاء 26 شهيدا غالبيتهم في حيي الميسر والشيخ فارس.

والجدير بالذكر أن مدينة حلب وريفها تتعرض منذ عدة أشهر لقصف جوي من قبل الطائرات الأسدية والروسية، حيث شنت الطائرات آلاف الغارات الجوية على مختلف الأحياء في مدينة حلب ومختلف المدن والقرى والبلدات في ريف حلب الشمالي والغربي والجنوبي، ما أدى لسقوط مئات الشهداء وآلاف الجرحى، بالإضافة لحدوث دمار كبير في المشافي والنقاط الطبية والمرافق الحيوية والمدارس.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة