مجلس الأمن يدين استخدام الكلور في سوريا .. الجريمة التي بقي مُرتكبها " مجهول"!!؟

06.آذار.2015

خرج مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بإدانة شبه جماعية من الدول الـ 15 لاستخدام الكلور كسلاح في سوريا وهدد بإتخاذ إجراء إذا استخدمت مثل هذه الأسلحة مجددا في الصراع.

الإدانة تم تسجيلها ضد مجهول كون القرار لم يتهم مرتكب الجريمة و كأنه غير معروف .

وتبنى المجلس الذي يضم 15 دولة قرارا "يشدد على أن هؤلاء الأفراد المسؤولين عن أي استخدام للمواد الكيماوية كأسلحة بما في ذلك الكلور أو أي مادة كيماوية سامة أخرى لابد من محاسبتهم."

وصوت لصالح القرار الذي صاغته الولايات المتحدة 14 عضوا بينهم روسيا حليفة الأسد، وامتنعت فنزويلا عن التصويت لأنها قالت إن القرار "يفتح مسارا خطيرا لاستخدام القوة".

ويهدد القرار بتداعيات بموجب الفصل السابع لميثاق الأمم المتحدة إذا استخدمت أسلحة كيماوية منها الكلور مرة أخرى. ويسمح الفصل السابع بتنفيذ القرارات من خلال العقوبات الاقتصادية أو استخدام القوة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة