مجلس محافظة درعا يؤكد على رفض المهادنة مع قوات الأسد

25.شباط.2018
شعار مجلس محافظة درعا
شعار مجلس محافظة درعا

أصدر مجلس محافظة درعا الحرة بيان أكد فيه على رفضه قبول المساعدات الإنسانية عن طرق نظام الأسد، وتأكيده على عدم التزام بالمواثيق الدولية.

وقال المجلس في بيانه "من خلال تجربتنا في الثورة السورية إننا لا نثق بنظام القتل والدمار ليمرر المساعدات والمواد الإغاثية إلى محافظة درعا، ولنا في حصار الزبداني ومضايا والغوطة مثال..".

وأضاف البيان أن المجلس يرفض دخول الصليب الأحمر والهلال الأحمر من مناطق سيطرة الأسد إلى مناطق الثوار، وتوعد المجلس بملاحقة قضائية وثورية كل من يتعامل مع المنظمات في مناطق سيطرة الأسد وخاصة منظمتي الهلال الأحمر والصليب الأحمر، لما يحمله الأمر من تسييس من قبل قوات الأسد.

وأكد بيان المجلس على تعامله مع كافة المنظمات الإنسانية والإغاثية عن طريق الأراضي الأردنية، وفتح الطريق أمام دخول كافة أنواع المساعدات عن طريق الأراضي الأردنية.

نائب رئيس المجلس المحلي لمحافظة درعا عماد البطين قال إلى شام "وصلنا معلومات أن هناك مجالس محلية موافقة بشكل ضمني على إدخال مساعدات عن طريق نظام الأسد ودخول الصليب الأحمر والهلال الأحمر، الأمر الذي نرفضه بشكل قاطع، وذلك بهدف تعويم نفسه للمجتمع الدولي".

يذكر أن مجالس المحافظة أصدرت بيانات سابقا طالب بها دار العدل بمحاسبة المسؤولين عن المصالحات مع النظام، ومنع دخول أي مواد إغاثية عن طريق مناطق النظام.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة