مجموعة العمل: 332 لاجئاً فلسطينياً مفقوداً منذ 2011 في سوريا

07.شباط.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

كشف فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا، عن توثيق (332) لاجئاً فلسطينياً مفقوداً "منذ بدء أحداث الحرب في سوريا"، منهم 37 لاجئة فلسطينية، وذكرت المجموعة أن أكثر من نصف المفقودين هم من أبناء مخيم اليرموك.

واتهم ناشطون، قوات الأسد بقيامها بعمليات خطف واعتقال، إما بداعي أن المفقود مطلوب لها، أو من أجل مساومة ذوي المخطوف وطلب فدية مالية لإطلاق سراحه.

ويضاف إلى ذلك وجود عدد كبير من المفقودين في سجون الأسد، فيما لا يزال النظام يتكتم على مصيرهم أو أماكن اعتقالهم، وهذا ما أكدته شهادات مفرج عنهم من سجون الأسد من وجود لاجئين فلسطينيين هم في عداد المفقودين داخل سجون النظام.

والجدير ذكره أن فريق الرصد والتوثيق في مجموعة العمل، أكد أن العدد أكبر من ذلك نظراً لتكتم قوات الأسد ومجموعاته الموالية عن مصير المختطفين الفلسطينيين، إضافة إلى بعض اللاجئين الفلسطينيين الذين تم اختطافهم على يد جبهة النصرة سابقاً في مخيم اليرموك وتنظيم الدولة - داعش.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة