مجهولون يستهدفون طبيباً بعبوة ناسفة بإدلب و"الرابطة الطبية سيما" تدين الاستهداف

25.تشرين2.2019

قالت "الرابطة الطبية للمغتربين السوريين "سيما"، في بيان لها، إن مجهولين استهدفوا بعبوة ناسفة زرعوها في سيارة مدنية، طبيب عامل في أحد المشافي الطبية بمدينة إدلب، تسبب بجروح وأضرار مادية كبيرة بسيارته.

وأوضحت الرابطة في بيانها إلى أنه "لا يمر يوم إلّا ويتعرض مركز صحي أو مشفى أو أحد الكوادر الطبية للقصف والاستهداف، ومن يسلم من ذلك يكون هدفاً للعبوات الناسفة والألغام التي تسعى لاستهداف كوادر الداخل السوري وترويع المدنيين"

ولفتت إلى تعرض الدكتور "حسن يوسف" أحد كوادر مشفى الجراحي التخصصي بإدلب لاستهداف مباشر عن طريق عبوة ناسفة مزروعة في سيارته، في قريته جوباس بريف إدلب، تسببت بإصابته.

وأدانت المنظمة في بيانها كل الأعمال التي من شأنها أن تكون عقبة أمام ايصال الخدمات الصحية للمدنيين في الداخل السوري.

هذا وسبق أن تعرض عدد من الكوادر الطبية والعاملين في المجال الطبي والإنساني لعمليات خطف واستهداف بعبوات ناسفة من قبل جهات مجهولة، في وقت يواصل الطيران الحربي الروسي والتابع للنظام استهداف فرق الإسعاف والكوادر الطبية والمشافي بشكل يومي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة