محلي دوما يحذر من حملة إبادة جماعية بحق 150 ألف مدني محاصر

08.نيسان.2018

قال المجلس المحلي في مدينة دوما اليوم، إن عصابات الأسد مدعومة بالطيران الحربي الروسي قامت بتنفيذ أكثر من مئتين وسبعين غارة جوية كل غارة محملة ب 6 صواريخ شديدة الانفجار وجميع الأسلحة المحرمة دوليا، محذراً من حملة إبادة جماعية تواجهها المدينة.

وأكد المجلس أن النظام استخدم النابالم الحارق والفوسفور الأبيض والقنابل العنقودية بالإضافة إلى البراميل المتفجرة التي تخطت ال 70 برميل وصواريخ الغراد والأرض أرض مما أدى إلى إنهيار أكثر من
خمسة أبنية فوق رؤوس أصحابها وخروج شعبة الهلال الأحمر عن الخدمة وسقوط أكثر من
70 شهيد وأكثر من 400 مصاب.

و بالإضافة إلى ذلك استهداف المدينة بغاز الكلور السام مما أدى إلى ارتقاء عشرات الشهداء وأكثر من 700 مصاب، وسط شح في والأدوية والأغذية وعدم وجود مكان لدفن الشهداء وانقطاع التواصل مع معظم النشطاء في المدينة مما ينذر بإبادة جماعية بحق 170 ألف مدني محاصرين في مدينة دوما .

وأكدت تنسيقية دوما سقوط عشرات الشهداء في صفوف المدنيين وصل عددهم لأكثر من مئة، أغلبهم من الأطفال، جراء استنشاق الغازات السامة التي استهدفت مدينة دوما مساء الأمس، والعدد مرشح للازدياد جراء الأعداد الهائلة من الإصابات، بالإضافة لعدم القدرة على الوصول إلى بعض الحالات المصابة نتيجة القصف الشديد على المدينة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة