محلي صيدا بريف درعا يتابع أعماله بتوفير الخدمات في المدينة

17.شباط.2018

متعلقات

تابع المجلس المحلي في مدينة صيدا بريف درعا أعماله في صيانة وترميم شبكة المياه في المدينة، بالتزامن مع عمله على ترميم شبكة الكهرباء العامة.

أكرم البرم مسؤول مكتب الخدمات في مجلس محلي صيدا قال لشام "المجلس المحلي في بلدة صيدا أطلق مشروع لإعادة تأهيل وترميم شبكة المياه في المدينة، حيث تم تنفيذ عدة خطوات في هذا المشروع كاستبدال غاطسة بئر صيدا رقم تنين، وتنزل غاطسة ثلاثين حصان في بئر البرم رقم 2".

وتابع البرم حديثه لشام بأن أعمال المجلس المحلي تهدف لتوفير الخدمات الأساسية للمدنيين في المدينة لتأمين مياه الشرب وتخفيف المعاناة عن الأهالي".

ويأتي هذا المشروع تحت شعار "محلي صيدا يبدأ مشروع تأهيل وتعزيز شبكة المياه" تحت إشراف المجلس المحلي بسبب الحاجة الملحة للمياه، وارتفاع أسعار صهاريج المياه، وغياب الخدمات، في ظل تجاوز عدد سكان البلدة الذي يبلغ حوالي 40 ألف نسمة، أكثر من نصفهم مهجرين من خارج المدينة".

وكان البرم قال في حديث سابق لشام عن مشاريع ترميم شبكة الكهرباء "يشمل المشروع كامل البلدة، مما يعني تغطيته لكامل شبكة الكهرباء، وشموله لكافة منازل المدنيين في البلدة، فالعدد المستفيد هو كامل سكان البلدة، والذي يبلغ عددهم ما يقارب الأربعين ألف نسمة مساهمة السكان تكمن بوقوفهم مع تنفيذ المشروع".

وأوضح البرم "سيساهم المشروع في تخفيف المصاريف على العوائل بشكل نسبي لان هدف المشروع الاول تخفيف الاعطال الكثيرة في شبكة الكهرباء، في حين أن عدد ساعات تشغيل الكهرباء على الشبكة ستبقى في البداية على وضعها الحالي".

وأشار البرم إلى أن المجلس المحلي في بلدة صيدا يدرس اطالة تشغيل الكهرباء على الشبكة، في حال تحسنت الشبكة، وتكون خالية من الاعطال، وتتحمل الضغط لساعات طويلة، حيث سيتم اضافة خمسة محولات جديدة للشبكة، وتوزيعها على عدة نقاط في البلدة، واستبدال القديمة كل حسب المكان المناسب.

ونوه البرم في حديثه لشام "سيتم نقل المحولات القديمة لأماكن أخرى، بهدف توزيع الحمل على الشبكة بحسب ضغط الاستهلاك، فيما سيجري العمل على صيانة حوالي العشرون برج توتر متوزعات في جميع أحياء البلدة، وسيستمر عمل المشروع لمدة ٦ أشهر.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة