مروحي البراميل يعود لأجواء إدلب ويوقع شهداء وجرحى في بلدة معرة حرمة

24.نيسان.2018
صورة الدمار الناتج عن قصف البراميل على بلدة معرة حرمة
صورة الدمار الناتج عن قصف البراميل على بلدة معرة حرمة

استشهد ثلاثة مدنيين وجرح أخرون اليوم، بقصف جوي للطيران المروحي استهدف بلدة معرة حرمة بريف إدلب الجنوبي.

وأكد نشطاء من المنطقة أن طائرة مروحية لقوات الأسد حلقت في أجواء المنطقة قبل أن تنفذ عدة براميل متفجرة فوق بلدة معرة حرمة، استهدفت منازل المدنيين، خلفت ثلاثة شهداء كحصيلة أولية وعدد من الجرحى.

وقامت فرق الدفاع المدني والإسعاف على الفور بالتوجه لموقع التنفيذات وقامت بإسعاف المصابين ونقلهم للمشافي الطبية في المنطقة.

تجدر الإشارة إلى أن أجواء ريف إدلب شهدت غياب شبه تام للطيران المروحي خلال الأسابيع الماضية قبل ان تعاود طائرات الأسد المروحية اليوم للتحليق في المنطقة واستهداف المناطق المدنية، في وقت تتعرض فيه بلدات بريف إدلب الشرقي والجنوبي لقصف براجمات الصواريخ والمدفعية مصدها حواجز قوات الأسد بشكل شبه يومي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة