مسؤول بالإدارة الذاتية: لا مشكلة من فتح مكاتب "الوطني الكردي" بشرط مراجعتنا

18.نيسان.2019

متعلقات

قال رئيس المجلس التأسيسي لما يسمى إقليم الجزيرة التابع للإدارة الذاتية شرقي سوريا، حكم خلو، إنه ليست لديهم أي مشكلة بخصوص فتح مكاتب المجلس الوطني الكردي، لأن من شأن ذلك بناء الثقة المتبادلة، مشيراً إلى أن بإمكان المجلس مراجعة الإدارة الذاتية في حال وجود أي مشاكل.

وقال خلو، لشبكة رووداو الإعلامية: "لم نتراجع عن قرارنا بخصوص مكاتب أحزاب المجلس، وحتى إن كانت هناك مشكلة حول أحد مكاتب حزب يكيتي، فإن لهم مئات المكاتب في مدن وبلدات المنطقة، وفي حال وجود أي مشاكل، فإن بإمكانهم مراجعة الإدارة الذاتية".

وأضاف خلو: "أما عدم مراجعة الإدارة الذاتية، وخلق حالة من الفوضى في المجتمع، بحيث يتصرف ويعمل كل شخص كما يحلو له، فهذا ما لا يمكن أن يقبلوه هم، ولا نحن"، وفق زعمه.

وأشار المسؤول إلى أن "هناك إجراءات لازمة لفتح المكاتب، والتي يجب أن تكون في خدمة الشعب، وطالما أن لديهم سياسةً مختلفةً وتصب في خدمة الشعب، فمن دواعي سرورنا أن يعملوا وفق السياسة تلك"، قائلاً: "ليست لدينا أي مشكلة مع مسألة فتح المكاتب، ونتمنى أن يأسسوا مرجعيةً لهم، حسب تحالفاتهم".

وتابع خلو: "عليهم أن يدركوا أن مصلحة المجلس الوطني الكردي تكمن مع قوى الإدارة الذاتية الموجودة على الأرض، لكي تصبح كافة القوى والأطراف الكردية صاحبة مشروع مستقل، من أجل خدمة مناطقنا، وكذلك للمساهمة في إيجاد حلٍّ للأزمة السورية".

وأكد خلو أن "فتح مكاتب المجلس سيكون خطوةً باتجاه بناء الثقة بين المجلس الوطني الكردي والإدارة الذاتية، وكذلك تذليل العقبات والمشاكل العالقة".

وكانت الأجهزة الأمنية التابعة لـ PYD قد قامت في وقت سابق بإغلاق كافة مقرات ومكاتب أحزاب المجلس الوطني الكردي في سوريا، فضلاً عن اعتقال العشرات من الناشطين السياسيين الكرد في المنطقة الشرقية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة