مسؤول كردي: 800 أسير لداعش مع عائلاتهم لدى "قسد" يشكلون قنبلة موقوتة

18.شباط.2019

متعلقات

قال مسؤول كردي، اليوم الاثنين، إن 800 من مقاتلي تنظيم "داعش" في الأسر و1500 من أطفالهم و700 من زوجاتهم يمثلون قنبلة موقوتة يمكنهم الهروب في أي هجوم.

وأضاف المسؤول أن المسلحين الدواعش وعائلاتهم الأسرى لدى "قوات سوريا الديمقراطية" يتزايدون بشكل يومي، مشدداً على أنه لن يطلق سراح أسرى "داعش" وأن على دولهم العمل على إعادتهم.

كما أشار إلى أن "قسد" لا يمكن أن تتحمل المسؤولية وحدها، وأن عدد السجون غير كاف لكل هؤلاء المسلحين من داعش.

وكانت رفضت ألمانيا والدنمارك طلب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب استقبال مواطنيها الذين قاتلوا إلى جانب تنظيم "داعش" في سوريا، لمحاكمتهم في أوطانهم.

وقالت وزارة الداخلية الألمانية، اليوم الأحد، إنه لا يمكن لألمانيا استعادة الدواعش المعتقلين في سوريا إلا إذا سُمح لهم بزيارات قنصلية لتقلل بذلك من احتمال تلبية برلين طلب الرئيس الأمريكي من حلفائه الأوروبيين استقبالهم.

فيما أعلن المتحدث باسم رئيس الوزراء الدنماركي، مايكل ينسن، رفض بلاده استقبال الدواعش قائلا إن "الحديث يدور عن أخطر أشخاص في العالم، ولذا لا ينبغي لنا أن نستقبلهم".

وطالب الرئيس الأمريكي السبت، بريطانيا وفرنسا وألمانيا ودولا أوروبية أخرى باستقبال أكثر من 800 عنصر من داعش يحملون جنسيات أوروبية واعتقلوا في مناطق يسيطر عليها حلفاء واشنطن، وهدد بأن الولايات المتحدة ستضطر لإطلاق سراحهم، إذا رفضت الدول الأوروبية استقبالهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة