مستشار أردوغان : نظام الأسد لن يجرؤ على شن هجوم على ادلب

22.تموز.2018
ياسين أقطاي
ياسين أقطاي

متعلقات

في مقابلة مع صحيفة "العربي الجديد" القطرية قال مستشار الرئيس التركي ونائبه في حزب العدالة والتنمية "ياسين أقطاي" خلال زيارة له إلى الدوحة، أن نظام بشار الأسد لن يجرؤ على الهجوم على ادلب، وهذا الأمر سيتم بحثه خلال لقاء الرئيسين التركي والروسي المرتقب.

وأكد أقطاي أن الرئيس رجب طيب أردوغان اتصل بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، وأخبره أن تكرار ما حصل في درعا، في إدلب، سينهي المفاوضات، وأنه أمر غير مقبول لتركيا، وأعتقد أن بوتين، قَبِل الموقف التركي. ولا أظن أن النظام السوري سيقوم بتكرار سيناريو درعا في إدلب. وموقفنا كان وسيظل إنهاء المعاناة السورية ضمن حل سياسي يقبله الجميع.

ونوه أقطاي إن الرئيس أردوغان حذر الرئيس بوتين من هذه الخطوة على مسار المفاوضات في أستانة، والتي تعني في حال حصولها تقويض هذا المسار ونهايته.

وبخصوص اغلاق الحدود التركية بوجه اللاجئين السوريين، قال أقطاي أن تركيا تريد حلا من خلال إيجاد مناطق آمنة وعازلة وبعيدة عن هجمات نظام الأسد وتنظيم الدولة ، كما فعلنا في عدد من البلدات السورية ومنها عفرين، وسنفعل ذلك أيضاً في منبج وغيرها.

ولفت اقطاي أن هناك لجنة تركية مشكّلة لمن يريدون العودة من السوريين إلى بلادهم في المناطق العازلة، وقد عاد بالفعل 200 ألف سوري إلى بلادهم أخيراً.

وأشار أقطاي أن الحكومة التركية ليست ضد الأكراد ولكنهم ض تشكيل أي حكومة إنفصالية داخل الأراضي السورية، ونعارض تقسيم الأراضي السورية ونحارب ونعارض حزب "العمال الكردستاني" و"وحدات حماية الشعب" الكردية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة