مصادر تؤكد مقتل وزير الصحة في تنظيم الدولة بغارة للتحالف شرقي دير الزور

11.كانون2.2019

متعلقات

مصادر تؤكد مقتل وزير الصحة في تنظيم الدولة بغارة للتحالف شرقي دير الزور

أكدت مصادر إعلامية محلية، مقتل الطبيب "موفق مهيدي العسكر" وزير الصحة في تنظيم الدولة، ، بغارة لطيران التحالف على بلدة السوسة، بريف ديرالزور الشرقي، أمس الخميس.

ووفق المصادر فإن العسكر من مواليد بلدة غرانيج في ريف دير الزور الشرقي، سنة 1975، ودرس الطب، وعمل كطبيب داخلية، وبايع تنظيم "داعش" سنة 2014، وعمل بشكل متواصل في مشفيي "نوري السعيد" في الميادين، ومشفى عائشة في البوكمال، وكانت مهمته معالجة عناصر التنظيم، وربطته علاقة مميزة مع عناصر التنظيم القادمين من المغرب العربي.

وتشير المصادر إلى أن ثلاثة من أبنائه قتلوا لدى قتالهم في صفوف التنظيم، في معارك في سوريا والعراق، في حين زاد نفوذ العسكر في الآونة الأخيرة، عندما انحسرت الرقعة التي يسيطر عليها التنظيم بأرياف دير الزور، وعين وزيراً للصحة فيما يعرف بولاية الخير، وتابع عمله كطبيب في مشفى هجين، وعندما فقد التنظيم معظم الأراضي التي يسيطر عليها تحول إلى قائد عسكري في بلدة الشعفة.

يذكر أن تنظيم داعش حرص على استقطاب الكوادر الطبية وخصوصاً السورية عبر إعطائهم رواتب كبيرة وكل ما يلزمهم معطياً إياهم وزناً واحتراماً من الأمراء والسبب حاجتهم الكبيرة لهم لكثرة الإصابات في صفوفهم بسبب المعارك المستمرة، وفق "بلدي نيوز".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة