مصادر كردية تؤكد وصول وفد لـ "بي واي دي" إلى دمشق لاستئناف المفاوضات مع النظام

15.كانون2.2019

متعلقات

كشفت مصادر مقربة من حزب الاتحاد الديمقراطي PYD، ان وفداً من الحزب وصل دمشق خلال الساعات الماضية لاستئناف المفاوضات مع النظام بما يتعلق بمصير منطقة شرقي الفرات بمواجهة التهديدات التركية.

ونقل موقع "باسنبوز" عن المصادر أن وفداً من PYD توجه عبر مطار القامشلي الى دمشق لإجراء مباحثات مع مسؤولين من النظام السوري حول مصير مناطق شرقي الفرات بعد تصريحات المقداد الأخيرة، لافتاً إلى أن النظام يرفض مطالب PYD في الإدارة الذاتية بشرق الفرات باستثناء بعض المطالب البسيطة التي تتمثل في حصة من النفط وإدخال اللغة الكردية الى المناهج الدراسية في المناطق الكردية وأمور إدارية مقابل التخلي عن الامريكان والعودة الى النظام مرة أخرى.

وكان دعا رشاد بنعاف ، ممثل أكراد سوريا في موسكو، روسيا للتوسط في المفاوضات بين الأكراد السوريين ودمشق، وكشف أن هذه المفاوضات متوقفة تماما حاليا بسبب الخلافات العميقة في وجهات النظر.

وكانت شهدت موسكو وباريس ودمشق حركة نشطة لوفود مجلس سوريا الديمقراطي الساعي لملئ الفراغ الذي قد يسببه انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، وإيجاد قوة عسكرية على الأرض تحميهم من التهديدات التركية لشن عملية عسكرية شرقي الفرات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة