مصادر لـ شام: اتفاق مبدئي "روسي تركي" يعيد تل رفعت لأهلها بإشراف مشترك

13.حزيران.2018
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

أكدت مصادر ميدانية في ريف حلب الشمالي لشبكة "شام" أن تركيا وروسيا توصلتا لاتفاق مبدئي بشأن مدينة تل رفعت، والذي يقضي بخروج قوات الأسد والميليشيات التابعة لها من المدينة، على أن تدار بإشراف روسي تركي.

وذكرت المصادر أن وفداً من أهالي المدينة اجتمع مع مسؤولين أتراك للتباحث في مستقبل المدينة، لافتاً إلى أنه تم الاتفاق على عودة من يرغب من أهالي المدينة المدنيين فور انسحاب قوات الأسد، على أن تبقى المدينة تحت إشراف روسي تركي دون دخول أي من فصائل الجيش الحر إليها.

وتتم إدارة المدينة بحسب المصدر عبر مجلس محلي متفق عليه وشرطة محلية، على أن يبدأ التسجيل من قبل وجهاء المدينة للأهالي الراغبين بالعودة إليها.

وقبل أيام، قامت قوات سوريا الديمقراطية والميليشيات الموجودة في مدينة تل رفعت بريف حلب الشمالي بحرق العديد من المنازل السكنية في المدينة.

وكانت تعرضت مدن وبلدات ريف حلب الشمالي أبرزها "مدينة تل رفعت" لهجمة عسكرية كبيرة من قبل قوات قسد على رأسها جيش الثوار في شهر شباط من عام 2016 إبان تقدم قوات الأسد والميليشيات الشيعية لبلدتي نبل والزهراء، حيث قامت قوات قسد بالسيطرة على البلدات المذكورة بعد اشتباكات مع الجيش الحر، قدمت فيها روسيا دعماً جوياٌ كبيراً لقوات قسد، في حين حظيت ذات القوات بتغطية مدفعية كبيرة من قبل قوات الأسد

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة