مضايا المحاصرة تودع شهيداً في أول شهر رمضان المبارك

06.حزيران.2016

ودعت مدينة مضايا فجر اليوم الشهيد رضوان حليمة، متأثراً بجراح أصيب بها في وقت سابق بعد استهدافه برصاص قناصة من عناصر حزب الله اللبناني المحاصرين للمدينة.


بلدة مضايا التي تعاني من حصار جائر تفرضه قوات الأسد وحزب الله اللبناني باتت مسرحاً للموت الذي لم يعد يفارقها قنصاً أو جوعاً أو بسبب نقص الدواء والغذاء، لتشهد الأرواح البرئيسة على جور نظام الأسد وظلمه الذي لم يتوقف في الأشهر الحرم.


تجدر الإشارة إلى أن حواجز قوات الأسد وعناصر حزب الله اللبناين تتعمد استهداف المدنيين بالقناصات لمجرد محاولتهم الخروج باتجاه الجبال لقضاء احتياجاتهم من جمع الأخشاب أو محاولة إدخال حليب الاطفال الى البلدة المحاصرة منذ أشهر طويلة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة