وجوب وقف التهجير

مطالب مظاهرات الغوطة ... وحدة الغوطة وفصائلها ومحاسبة الأسد وإخراج المعتقلين

19.أيار.2017
من مظاهرات الغوطة الشرقية
من مظاهرات الغوطة الشرقية

خرج أهالي الغوطة الشرقية بمظاهرات اليوم في جمعة أطلق عليها اسم "التحالف يقتل المدنيين"، ورفع المتظاهرون خلالها لافتات تؤكد على وحدة الغوطة الشرقية ورفض مشروع تقسيمها، حيث تم تسجيل تظاهرات في مدن دوما وسقبا وحمورية وبلدة جسرين وغيرها.

كما وطالب المتظاهرون كافة فصائل الغوطة بوقف الاقتتال حرصا على وحدة الغوطة ومنع سيطرة نظام الأسد عليها، مشيرين إلى أن كل من يرفض رفع السواتر وإزالة الحواجز بين مدن وبلدات الغوطة هو يرسخ مشروع التقسيم.

وكان جيش الإسلام قد قال اليوم أن عناصر هيئة تحرير الشام وفيلق الرحمن قاموا بشن هجمات على معاقله في بلدة الأشعري.

وطالب المتظاهرون أيضا رعاة مؤتمر جنيف وضامني مفاوضات الأستانة بإيقاف التهجير والعمل على إخراج المعتقلين من سجون الأسد، حيث أن عملية التهجير لا تزال متواصلة بالرغم من انعقاد الاجتماعات، كتهجير أهالي وثوار حي الوعر الجارية على قدم وساق.

ووقف المتظاهرون تضامنا مع المعتقلين وطالبوا المجتمع الدولي بمحاسبة الأسد بعد إحراقه جثث المعتقلين في سجن صيدنايا.

وردد المتظاهرون شعارات طالبت بإسقاط نظام الأسد ورصّ الصفوف بين الفصائل ودعم جبهات القتال ضد المليشيات التي تحاول اقتحام الغوطة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة