مظاهرات في درعا للمطالبة بالمعتقلين وإخراج المشيليشيات الشيعية

15.تشرين2.2019

شهدت عدة نقاط في محافظة درعا اليوم الجمعة حراكا ضد نظام الأسد والميليشيات الشيعية الإيرانية المتواجدة في الجنوب السوري.

وقال ناشطون إن الأهالي في مدينة درعا البلد نظموا وقفة احتجاجية رفعوا خلالها اللافتات وطالبوا بالإفراج عن المعتقلين من سجون الأسد ورفع القبضة الأمنية عن رقاب أهالي المنطقة.

كما طالب الأهالي بإخراج المليشيات الإيرانية من الجنوب السوري.

وشهدت بلدتي الغارية الشرقية والكرك الشرقي بريف درعا الشرقي قيام مجهولين بكتابة عبارات على جدران المدارس، تطالب بالإفراج عن المعتقلين من سجون الأسد، وإنهاء وجود المليشيات الإيرانية في المحافظة.

وشهدت بلدة سحم الجولان بريف درعا الغربي خروج مظاهرة ليلية للمطالبة بطرد الميليشيات الإيرانية من الجنوب السوري، والإفراج عن المعتقلين من سجون الأسد.

والجدير بالذكر أن الحادي والثلاثين من شهر تموز/يوليو من العام الماضي شهد توقيع فصائل المعارضة المسلحة اتفاقية مع العدو الروسي تتضمن تسليم أسلحتهم الثقيلة والانضواء تحت فصائل تابعة له أو لنظام الأسد، والرافضين لهذه الاتفاقية يتم تهجيرهم إلى ادلب، واختلفت بعد هذا التاريخ السيطرة العسكرية على الأرض بين عدة مناطق.

وبشكل عام فإن قوات الأسد استعادت السيطرة على محافظة درعا، في بعض مناطقها بشكل مباشر وفي مناطق أخرى بشكل غير مباشر أو من خلال قوات تابعة لها تشكلها "فصائل التسوية"، ولكن هناك مدن وبلدات وقرى ما تزال خارج سيطرة الأسد الفعلية مثل درعا البلد وبصرى الشام وطفس وغيرها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة