مظاهرات في عموم مناطق سيطرة "قسد" ضد دخول ميليشيات الأسد لريف ديرالزور

25.تشرين1.2019

استجاب أهالي المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بريف ديرالزور، للدعوات التي أطلقها ناشطون للخروج بتظاهرات حاشدة رفضا لدخول قوات الأسد والميليشيات الإيرانية الشيعية إلى مناطقهم، ضمن جمعة أُطلق عليها اسم "الأسد وإيران محور الإرهاب".

وقال ناشطون إن المظاهرات خرجت في عموم مناطق سيطرة "قسد" بمحافظة دير الزور، وعبر المتظاهرون خلالها بشكل واضح عن رفضهم لدخول ميليشيات الأسد إلى مناطقهم، وطالبوا بإسقاط النظام، وأكدوا على الاستمرار بالثورة السورية وفق مبادئها وثوابتها.

وتركزت التظاهرات في مدينة الشحيل ومنطقة الشعيطات بريف ديرالزور الشرقي، وقريتي العزية ومعيزيلة بالريف الشمالي.

وكان أهالي ريف ديرالزور الشرقي خرجوا قبل أسابيع بتظاهرات حاشدة للمطالبة بانسحاب قوات الأسد والميليشيات الشيعية المساندة لها من النقاط التي تسيطر عليها شرقي نهر الفرات، وتجمع المتظاهرون حينها في المنطقة الواقعة بالقرب من حاجز معبر الصالحية في منطقة الـ 7 كيلو في ريف مدينة ديرالزور، وردت قوات الأسد بإطلاق النار بشكل عشوائي لتفريق المظاهرة، ما أدى لإصابة أربعة مدنيين بجروح.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة