معارك بين قسد ومجهولين في مدينة الشحيل أدت لوقوع مجزرة في صفوف المدنيين

09.أيار.2019

متعلقات

نفذت قسد بدعم كبير من التحالف الدولي الذي دخل بمصفحات وعربات مدرعة عملية مداهمة في أحد أحياء مدينة الشحيل بريف ديرالزور الشرقي، حيث دارت معارك عنيفة في المنطقة أدت لسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين.

وقالت شبكة فرات بوست المتخصصة في نقل أخبار المنطقة الشرقية، أن قسد بدعم من مروحيات التحالف وعربات مصفحة من نوع همر داهمت أحد الأحياء في مدينة الشحيل، وحدث اشتباكات عنيفة بالأسلحة الرشاشة، ترافقت مع قيام قسد بدعوة الطرف الأخر عبر مكبرات الصوت لتسليم أنفسهم وأسلحتهم،

واستمرت عملية المداهمة عدة ساعات دارت فيها معارك عنيفة جدا، حيث استمرت مروحيات التحالف في التحليق في حي الكتف بمدينة الشحيل الذي دارت فيه معارك عنيفة، ومن ثم انسحبت قسد من المدينة دون معرفة نتائج هذه المداهمة وهل تم قتل أو إعتقال المطلوبين ولمن يتبعون، ولكن المؤكد هو أن هناك 6 قتلى من المدنيين والعديد من الجرحى، حسبما ذكرت شبكة فرات بوست.

واكد أبناء مدينة الشحيل أن جميع الضحايا هم من المدنيين و لا ينتمون لأي فصيل مسلح، وذكرت شبكة فرات بوست أسماء القتلى ويبدو أنهم من عائلتي العصمان والفرحان، كما أن شخصين آخرين قد تم إعتقالهما في المداهمة وهما حسين علاوي العصمان وحميد الاسعد العصمان.

وشهدت المدينة الإثنين الماضي اشتباكات بين مجهولين وقسد بالقرب من الحاجز الفاصل بين مدينة الشحيل و بلدة الحوايج، وشهدت المدينة أيضا مظاهرات منددة بسياسيات قسد وطالبت بخروجها من المنطقة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة