معارك حلب .. تشغل مجرمي الأسد عن السرقة

29.كانون1.2014

أثّرت معارك حلب و تركيز قوات الأسد و المليشيات الموالية لها كل قواتها بغية كسر صمود الثوار على مختلف الجبهات ، أثرت على عمليات السرقة و النهب التي تقوم بها قوات و الأسد و شبيحته.

حيث أكد المحامي العام للأسد بحلب إبراهيم هلال ، في تصريح لصحيفة "الوطن" الموالية للأسد ، انخفاض جرائم التزوير والسرقة مع نهاية العام بالمدينة، و عزا هلال سبب الانخفاض إلى "التشدد في الأحكام القضائية وملاحقة العصابات المنظمة."

لينفي أي تهمة لمجرمي النظام الذين يستقدمهم من مختلف الدول ليغطي على خسائره الفادحة.

و تابع هلال عملية التغطية بالكشف عن عن ضبط نحو 60 كغ من الذهب المسروق، مشيراً إلى أن هذه الكمية تعد الأكبر خلال السنوات الماضية، إضافة إلى ضبط الملايين من العملات الأجنبية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة