معارك في القنيطرة و ريف دمشق لوصل المناطق المحررة ببعضها

16.حزيران.2015

أعلنت عدة فصائل تابعة للجبهة الجنوبية عن تشكيل غرفة (عاصفة الحق) و التي اعلنت عن إطلاق معركة "نصرة لحرائرنا" و تهدف لتحرير ما تبقى من محافظة القنيطرة و تخليصها من قبضة نظام الاسد ، و الفصائل المشتركة هي كل من : الجيش الاول و الوية سيف الشام و جبهة انصار الاسلام و غرفة الفاتحين .

و فور بدء المعركة استهدف الثوار معاقل قوات الاسد في كل من تلي الشعار و بزاق و جبا بقذائف الهاون و براجمات الصواريخ و تدور اشتباكات عنيفة في هذه اللحظات.

و تجدر الاشارة إلى أنه تم الإعلان عن تشكيل جديد في منطقة الحرمون شمال القنيطرة والتي تربط جبل الشيخ الواقع بريف دمشق بمحافظة القنيطرة ، وقد أطلق على التشكيل الجديد اسم جيش الحرمون و يضم عددا من الكتائب والألوية من بينها جبهة النصرة وحركة احرار الشام.

وما إن تم الإعلان عن التشكيل حتى بدء عملياته على منطقة التلول الحمر شمال القنيطرة بعد عملية تسلل ناجحة قام بها عناصر الثوار تمكنوا خلالها من قتل وجرح العديد من قوات الأسد وتدمير آليات كما اغتنموا دبابة ورشاشات ثقيلة وأسلحة وذخائر ، وقد انسحب عناصر الأسد من المنطقة على الفور تحت ضربات الثوار .

و للعلم فإذا تمكن الثوار من تحقيق أهداف هاتين المعركتين فإن بذلك سيتم وصل المناطق المحررة في ريف دمشق الغربي بمحافظة القنيطرة .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة