مفخخة تستهدف رتلا للقوات الأمريكية توقع قتلى وجرحى جنوب الحسكة

21.كانون2.2019
موقع التفجير الذي استهدف رتلا أمريكيا
موقع التفجير الذي استهدف رتلا أمريكيا

متعلقات

انفجرت ظهر اليوم سيارة مفخخة استهدفت حاجزاً لقوات الأساييش التابعة لوحدات حماية الشعب الكردية بمنطقة الشدادي جنوب الحسكة، وأدت لمقتل وجرح عدد من العناصر، بينهم جنود أمريكيين.

وقالت وسائل إعلامية تابعة لوحدات حماية الشعب أن جندي أمريكي أصيب في التفجير بالإضافة لعنصرين من الأساييش.

وذكرت وسائل إعلامية مقربة من الوحدات الكردية أن السيارة المفخخة انفجرت عند جسر 47 بريف الشدادي أثناء مرور رتل للتحالف من الحاجز.

وذكر ناشطون أن الإنتحاري الذي يقود سيارة مفخخة استهدف رتلا عسكريا تابعا للتحالف الدولي وعناصر الوحدات خلال تجولهم في المنطقة، وحسب الناشطين فقد أدى التفجير لمقتل جنديين أمريكيين و3 من عناصر الوحدات الكردية وأصيب آخرون بجروح.

وكان الأربعاء الماضي قد شهد تفجير مماثل استهدف القوات الأمريكية في مدينة منبج وأدى لمقتل جنديين أمريكيين بالإضافة إلى موظف مدني في البنتاغون ومتعاقد مدني مع الجيش الأمريكي بالإضافة لمقتل عنصرين من وحدات حماية الشعب الكردية، وأيضا استشهد فيها 5 مدنيين، حيث تبنى تنظيم الدولة التفجير.

التفجيرات التي تستهدف القوات الأمريكية جاءت بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالإنسحاب من سوريا، والذي لاقى انتقادات واسعة من قبل مسؤولين في البنتاغون من بينهم وزير الدفاع جيمس ماتيس الذي قدم استقالته، كما أن وحدات حماية الشعب الكردية أيضا انتقدت هذا القرار بشدة واعتبرته خيانة لها.

ويرى مراقبون أن التفجيرات التي تستهدف القوات الأمريكية متعمدة أو على الأقل بتسهيلها وتهدف بذلك بالضغط على الرئيس الأمريكي لثنيه عن قرار الإنسحاب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة