مقتل مجموعة للنظام بينهم ضابط بكمين للثوار على جبهة الحدادة بريف اللاذقية

29.كانون2.2020

تتواصل المعارك بشكل يومي على عدة محاور بريف اللاذقية، وسط قصف مدفعي وصاروخي متجدد على مدينة جسر الشغور وريفها من قبل النظام وميليشياته.

وأكدت فصائل الثوار عبر المعرفات الرسمية لها، مقتل مجموعة بينهم ضابط من قوات النظام إثر وقوعهم بكمين أثناء محاولتهم التسلل على محور الحدادة في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

وتحاول قوات النظام وروسيا بشكل يومي ومنذ أكثر من عام التقدم على جبهات ريف اللاذقية على عدة محاور أبرزها الكبينة والحدادة في محاولة لخرق خطوط الدفاع لدى فصائل الثوار للتقدم في المنطقة.

وبالتوازي، تتعرض مدينة جسر الشغور منذ يوم أمس لقصف صاروخي عنيف ومركز منق بل راجمات النظام، في نية مبيتة لتهجير المزيد من سكان المدينة، على غرار مافعلته في مناطق ريف معرة النعمان وإدلب الشرقي والجنوبي وريف حماة وحلب.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة