منافية للواقع .. تصريحات مثيرة لوزير تموين النظام حول موجة غلاء أسعار المواد الأساسية

28.تشرين1.2020
طلال البرازي
طلال البرازي

أطلق وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابع للنظام "طلال البرازي"، جملة من التصريحات المثيرة للجدل حيث نفى وجود ارتفاع للمواد الأساسية في الأسواق باستثناء 5 مواد فقط، لم يعلن عنها خلال حديث نقلته وسائل إعلام موالية.

وبحسب "البرازي"، فإنه أجرى جولة في الأسواق بعد قرار صادر عن وزارته برفع سعر المازوت الصناعي، ولم يجد ارتفاعا في الأسعار سوى لـ 5 مواد فقط، مقراً أن القرار أدى إلى رفع الأسعار في السوق بين من 3 إلى 8 بالمئة.

واستطرد زاعماً بأن وزارته وفرت كميات كافية من الرز والسكر والمواد المدعومة حتى نيسان/ أبريل من العام المقبل، كما أشار إلى نية الوزارة شراء مادة الفروج من ‏السوق وتجميدها وتخزينها بهدف عرضها للبيع عند ارتفاع السعر‎، حسب تعبيره.

كما وزعم وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابع للنظام بأنه أوعز إلى المدير العام للمؤسسة السورية للمخابز باتخاذ اقصى الاجراءات القانونية بحق المخبز الذي يقوم بانتاج خبز غير مقبول او سيء الصنع، وذلك للتغطية على حالة التذمر والسخط من الانتاج الرديء لمادة الخبز بحال توفرت.

هذا وتتفاقم الأزمات الاقتصادية في مناطق سيطرة النظام لا سيّما مواد المحروقات والخبز وفيما يتذرع نظام الأسد بحجج العقوبات المفروضة عليه يظهر تسلط شبيحته جلياً على المنتظرين ضمن طوابير طويلة أمام محطات الوقود والمخابز إذ وصلت إلى حوادث إطلاق النار وسقوط إصابات حلب واللاذقية كما نشرت صفحات موالية بوقت سابق.

يذكر أنّ القطاع الاقتصادي في مناطق سيطرة النظام يشهد حالة تدهور متواصل تزامناً مع انعدام الخدمات العامة، فيما تعيش تلك المناطق في ظل شح كبير للكهرباء والماء والمحروقات وسط غلاء كبير في الأسعار دون رقابة من نظام الأسد المنشغل في تمويل العمليات العسكرية، واستغلال الحديث عن فايروس "كورونا" بزعمه أنّ الأزمات الاقتصادية الخانقة ناتجة عن العقوبات الاقتصادية المفروضة على نظامه المجرم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة