بعد قصف المدينة بالكيماوي

منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تعلن زيارة فريقا من مفتشيها لـ "دوما" لجمع العينات

21.نيسان.2018
من شهداء مجزرة دوما
من شهداء مجزرة دوما

متعلقات

قالت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إن فريقا من مفتشيها زار موقعا في مدينة دوما بالغوطة الشرقية اليوم السبت لجمع عينات، وذلك بغية تحديد السلاح الذي استهدف به منازل المدنيين في السابع من أبريل نيسان.

وقالت المنظمة في بيان إنها ستجرى الآن تقييما ودراسة حول ما إذا كان الفريق بحاجة إلى زيارة دوما مرة أخرى.

وستُعاد العينات إلى هولندا ومنها إلى شبكة المعامل المعنية التابعة للمنظمة من أجل تحليلها.

وذكر البيان إنه استنادا إلى نتائج تحليل العينات ومعلومات ومواد أخرى جمعها الفريق، فإن البعثة ستعد تقريرا وتقدمه للدول الأعضاء في المنظمة.

وتحقق المنظمة في استخدام مواد كيميائية سامة، وظل المفتشون يحاولون الوصول إلى دوما لعدة أيام لكن ذلك أُجل بعد تعرض فريق أمني تابع للأمم المتحدة لإطلاق نار في الموقع في 17 أبريل نيسان، وسط اتهامات لروسيا ولنظام الأسد بخلق الأعذار والحجج لتأخير دخول المفتشون بغية إخفاء الأدلة وطمسها.

وكان نظام الأسد قد استهدف منازل وملاجئ المدنيين بالغازات السامة، ما أدى لاستشهاد عشرات المدنيين جلهم من النساء والأطفال، وإصابة المئات بحالات اختناق.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة