من جديد ... طائرة تلقي مواد غذائية على ديرالزور ... وقوات الأسد وروسيا تحرم المدنيين منها

19.كانون2.2016

متعلقات

ألقت طائرة شحن اليوم مساعدات تحوي مواد غذائية ووجبات مطبوخة على عناصر الأسد المحاصرين في بعض أحياء مدينة ديرالزور وفي اللواء 137 في بلدة عياش بريف ديرالزور.

حيث أشار ناشطون إلى أن طائرة قامت عصر اليوم بإلقاء حوالي ستة شحنات عن طريق المظلات، وسقطت بالقرب من اللواء 137 على طريق "ديرالزور _ دمشق"، وتمكن عناصر الأسد من الوصول إليها واستلامها.

وأكد ناشطون على أن المدنيين في المناطق المحاصرة لم يحصلوا على أي مواد غذائية من المساعدات التي ألقتها الطائرة، مشيرين إلى أن ضباط الأسد قاموا بتوزيع قسم كبير منها على عناصرهم المتمركزين على خطوط القتال ضد تنظيم الدولة وخصوصا المتواجدين في منقطة البغيلية.

وتحتوي الشحنات الملقاة، على العديد من الكراتين التي تحتوي على وجبات مطبوخة من الأرز والدجاج والعدس والبرغل والمعكرونة، وموضوعة بأكياس مغلفة تحتاج لتسخينها فقط قبل أن تصبح صالحة للأكل.

والجدير بالذكر أن مروحيات الأسد التي كانت تحط باللواء 137 والمحملة بالمواد الغذائية والذخيرة قد توقفت حديثا بسبب اقتراب تنظيم الدولة من اللواء بشكل أكبر، ما جعل إصابة الطائرات من قبل عناصر التنظيم أمرا سهلا.

وللعلم فإن طائرة قامت قبل عدة أيام بإلقاء 5 شحنات كبيرة على المناطق التي يحاصرها تنظيم الدولة داخل مدينة دير الزور، وقالت وزارة الدفاع الروسية أنها أسقطت شحنات وصفتها بالـ "مساعدات الإنسانية" للمدنيين المحاصرين داخل مدينة دير الزور، وهو ما نفاه ناشطون، إذ أكدوا على أن المدنيين لم يتمكنوا من الحصول ولو على جزء يسير من المساعدات، إذ خصصت بشكل فوري لعناصر الأسد ومقاتليه.

وتدور منذ عدة أيام معارك عنيفة بين قوات الأسد على جبهات مدينة ديرالزور واللواء 137، حيث يحاول تنظيم الدولة فرض كامل سيطرته على محافظة ديرالزور، وحقق التنظيم تقدما ملحوظا بفضل تنفيذ عناصره للعديد من العمليات الانتحارية في تحصينات نظام الأسد وخطوطه الدفاعية، إلا أن الغارات الروسية العنيفة والمركزة أجبرت عناصر التنظيم على التراجع من نقاط سيطر عليها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة