مواجهات بين "تحرير الشام" وخلايا داعش في مصيبين بإدلب وأربعة عناصر يفجرون أنفسهم

23.نيسان.2019

متعلقات

أطلقت هيئة تحرير الشام اليوم الثلاثاء، حملة أمنية واسعة النظام تستهدف خلايا داعش الأمنية المنتشرة في منطقة مصيبين والنيرب بريف إدلب، بعد أيام من تبني جماعة تتبع للتنظيم عملية تفجير المجلس المحلي في بلدة النيرب.

وقالت مصادر مقربة من الهيئة إن الأخيرة طوقت المنطقة وقامت بقطع الطرقات المؤدية إليها، قبل ان تشتبط مع عدة خلايا للتنظيم هناك، حيث قام أربعة من عناصر داعش بتفجير أنفسهم بأحزمة ناسفة، في حين تمكن الهيئة من اعتقال خامس.

وكانت تبنت جماعة تطلق على نفسها اسم "سرايا خالد بن الوليد" عملية تفجير مبنى المجلس المحلي في بلدة النيرب قبل يومين، بحجة أن هيئة تحرير الشام كانت تريد استخدامه كمقر لها، متوعدة بسلسة عمليات من هذا النوع في المنطقة.

وليست المرة الأولى التي تقوم بها هيئة تحرير الشام بشن عمليات أمنية في منطقة النيرب ومصيبين وسرمين، إذ سبق ان قامت بعدة عمليات أمنية واسعة النطاق في تلك المناطق وفرضت حظراً للتجوال في سرمين والنيرب واعتقلت العديد من المشبه بانتمائهم لتنظيم داعش أو متعاونين معه، إضافة لمدنيين مازال عدد منهم في سجونها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة